النوخذه أحمد محمد الغانم

النوخذه أحمد محمد الغانم هو البحار والطبيب والمبتكر وصانع السفن، ساهم في تحسن الوضع الصحي في المجتمع الكويتي خلال أواخر القرن التاسع عشر، كانت تجارته محصورة على صناعة السفن، واتخذ من الإبحار أسلوباً لحياته، قاصداً فيه المتعة والمساعدة من خلال جلب الأدوية ليعالج بها الناس في عيادته الخاصة بالمجان.

النوخذه أحمد محمد الغانم
النوخذه أحمد محمد الغانم

ما هي أبرز المراحل في حياة النوخذه أحمد محمد الغانم؟

ولد النوخذه أحمد محمد الغانم عام 1860م، وتنحدر أسرته من أسرة زايد التي كانت تعيش في البحرين، وقد تمت المصاهرة بينها وبين أسرة الفرج، فوالدته هي لولوه الفرج السيدة المعروفة في المجتمع الكويتي آنذاك.

أما بالنسبة للملاحة، فقد تعلم النوخذه أحمد محمد الغانم أساليب التنوخذ وهو في ريعان شبابه، وقد عرف عنه شجاعته وإقدامه على مواجه البحار، حيث خاض في بحر الخليج العربي، وسافر إلى الهند وإفريقيا بسفينته الشهيرة “الدنجية” من ناحية أخرى كان النوخذه أحمد محمد الغانم صانعاً ماهراً للسفن، فقد كان أول من ابتكر صناعة السفن المضاف إليها المحركات، وقد بنى الكثير من السفن أكبرها سفينة ” المشرف” وأسرعها “بوم المهلب” الشهير والذي صنعه في أواخر الثلاثينيات، وتعود ملكيته إلى ثنيان الغانم.

اكتسب النوخذه أحمد محمد الغانم مهارته في العلاج بالخبرة، فقد كان الموروث الشعبي للأدوية الطبية هو السائد في المجتمع الكويتي، ولم يكن يتوفر الأطباء كما في وقتنا الحالي، بل كانت الأدوية تصنع في الهند، وكان الكويتيون يذهبون للمداواة إلى هناك، لذلك فقد رأى النوخذه أحمد محمد الغانم ضرورة مساعدة أهله وأبناء بلده، والوقوف معهم في محنتهم، ليجلب معه في رحلاته الأدوية اللازمة لهم، كالمراهم والنباتات الطبية التي يطحنها ليداوي بها الكسور والجروح وعددًا من الأمراض المستعصية آنذاك، لتكون شغله الشاغل في أواخر حياته، ويتفرغ لها بعيدا عن التجارة التي تركها لأولاده.

كان هدف النوخذه أحمد محمد الغانم من خوضه للبحار هو جلب ما هو مفيد للناس، بدلا من أن يذهبوا بأنفسهم، ومع السنوات أثمرت خبرته وتجربته في المداواة، خاصة في مداواة الكسور، ليكون صاحب الفضل في شفاء العديد من الناس من بعد المولى عز وجل.

توفي النوخذه أحمد محمد الغانم عام 1962م عن عمر ناهز المائة سنة، ليبقى اسمه راسخاً في ذاكرة الأجيال، ولتتناقل قصصه إلى يومنا هذا، وهم يتحدثون عن الطبيب النوخذه أحمد محمد الغانم وكيف ساهم في حل مشكلة المداواة آنذاك.

3 thoughts on “النوخذه أحمد محمد الغانم

    • بعد التدقيق أتضح أن الوفاة كانت فعلا في العام 1962 رحمة الله عليه وعلى جميع موتى المسلمين وشكرا على التصحيح

  1. ما هو ثابت لدي انه قد تزوج ابتداء من بنات اسرة الخميس اهل فريج الخميس في الحي الشرقي وأنجب منها محمد ونورة ثم تزوج موضي الغنيم وأنجب منها التاجر المعروف يوسف احمد الغانم – واعتقد دلال ولست متاكدا بشأنها واود التأكد من دلال !

Leave a Comment