ماذا تعرف عن التهاب الزائدة الدودية؟

الزائدة الدودية تشبه الأنبوب صغيرة طولها يتراوح ما بين 2- 20 سم, متصلة بالأمعاء الغليظة. وظيفتها ما زالت مجهولة لكن المؤكد هو أننا نستطيع العيش بدونها بلا أي تأثير على الصحة .

Image result for ‫التهاب الزائدة الدودية‬‎

إلتهاب الزائدة الدودية هو حالة إسعافية تتطلب إجراء جراحة عاجلة لاستئصال الزائدة. وهي حالة يمكن أن تعالج بسهولة وبدون أي مضاعفات ، لكن إهمال الإلتهاب سيؤدي إلى حدوث تقيح في الزائدة وانثقابها ، مؤدياً إلى انتشار المواد الالتهابية ضمن جوف البطن , مما يؤهب لحدوث التهاب البريتوان المغلف لجوف البطن , وهو حالة خطيرة بإمكانها أن تتسبب بموت المريض.

معدل عدد الإصابات السنوية بالتهاب الدودية في الكويت بلغ حوالي 5500 حالة سنوياً, والفئة العمرية ما بين ال11سنة وال 25 سنة هم الأكثر إصابة, وأغلب الإصابات في الكويت لأسباب مجهولة تحدث خلال فصل الشتاء .

الأسباب :

ينجم التهاب الزائدة عن حدوث انسداد في لمعتها , وينجم الانسداد غالباً عن حصيات أو أجسام أجنبية أو سرطان , وفي أحيان أخرى يمكن أن ينتج عن تورم الزائدة كاستجابة لحدوث عدوى جرثومية في مناطق أخرى من الجسم.

الأعراض :

man-in-white-shirt-with-stomach-pain-against-gray-background

الأعراض الكلاسيكية تشمل :

  • ألم مبهم حول السرة أو القسم العلوي من البطن ثم يتحول إلى ألم حاد يتموضع في الربع السفلي الأيمن من البطن, وهو عادة أول الأعراض .
  • فقدان الشهية .
  • غثيان وإقياء تالي لحدوث الألم .
  • انتفاخ البطن .
  • ارتفاع حرارة خفيف ما بين 38 و 39 درجة .
  • عدم القدرة على إطلاق الغازات.

الأعراض الأقل شيوعاً :

  • ألم مبهم أو حاد منتشر في جميع أنحاء البطن .
  • ألم أثناء التبول .
  • إقياء سابق لحدوث الألم البطني .
  • تشنجات حادة .
  • إمساك أو إسهال مع خروج غازات .

إذا كان لديك أي من الأعراض المذكورة استشر طبيباً أو اذهب إلى غرفة الإسعاف مباشرة , لأن التشخيص والعلاج السريع بلعبان دوراً هاماً في حدوث الشفاء . لا تشرب أو تأكل أو تتناول أي مسكنات ألمية أو مضادات حموضة ولا تستخدم كمادات حرارة لأن ذلك يزيد من خطر حدوث انثقاب في الزائدة الملتهبة .

التشخيص :

تشخيص التهاب الزائدة بإمكانه أن يكون مخادعاً , خاصة أنّ أعراض التهاب الزائدة مبهمة في كثير من الأحيان ومشابهة جداً لأمراض أخرى كإصابات المرارة , التهابات الطرق البولية , داء كراون والتهابات الأمعاء .

في العادة تجرى الاختبارات التالية لوضع التشخيص :

  • فحص سريري للبطن لتحري علامات الالتهاب .
  • فحص بول وراسب .
  • فحص شرجي .
  • تحليل دم .
  • إيكو أو تصوير طبقي محوري .

العلاج :

تعالج هذه الحالة بالاسئصال الجراحي للزائدة بشكل روتيني ، حتى في الحالات التي لم يتم فيها تأكيد تشخيص التهاب الزائدة يجرى الاستئصال تجنباً لمخاطر تمزق الزائدة . في حال تقيح الزائدة وتَشكُّل خراج حولها تعالج الحالة على مرحلتين :

المرحلة الأولى وترتكز على تجفيف القيح والسوائل , المرحلة الثانية و يتم فيها استئصال الزائدة .

لكن هناك دراسات جديدة تقول أن علاج التهاب الزائدة بالمضادات الحيوية كافي و يُغني عن الجراحة .

استئصال الزائدة :

تعطى الصادات الحيوية قبل الاستئصال  للوقاية من حدوث التهاب البريتوان .

تتم العملية عادة تحت التخدير العام , وبتنظير البطن تستأصل الزائدة عبر شق طوله حوالي 4 انش .

بعد 12 ساعة من العملية يمكنك الوقوف والمشي , وتعود إلى نشاطاتك الطبيعية خلال أسبوعين إلى ثلاثة .

لكن انتبه إذا حدثت معك أي من الأعراض التالية عليك استشارة طبيبك مباشرة :

  • إقياء .
  • ألم بطني متزايد .
  • دوخة أو ضعف .
  • دم في بولك أو برازك .
  • ألم أو إحمرار متزايد حول الشق الجراحي .
  • حمى .

الوقاية :

لا يوجد سُبل للوقاية من التهاب الزائدة . لكن بشكل عام يصاب الأشخاص ذوي الحمية الغذائية الغنية بالألياف (كالخضار والفواكه) بنسبة أقل من غيرهم بالتهاب الزائدة.

Shares

Leave a Comment

Shares