الحوادث المنزلية في الكويت خطر على أطفالنا

الحوادث المنزلية في الكويت تهدد سلامة وحياة الأشخاص وبالأخص الأطفال الصغار، حيث تسجل يوميًا العديد من الحالات القاتلة داخل البيوت رغم أن تجنبها كان ممكن بإتباع الاحتياطات اللازمة.

تعمل العديد من الهيئات في دولة الكويت على التوعية والتحسيس بمخاطر الحوادث المنزلية، ففي كل مرة تبرمج إدارة الدفاع المدني حملات توعية، كذلك الأمر بالنسبة لرابطة طب الأطفال التي سبق وأن نظمت العديد من المؤتمرات للتعريف بخطر الحوادث المنزلية في الكويت وطرق علاجها عند الأطفال الصغار.

في الكويت تشكل الحوادث المنزلية سبب مهم في ارتفاع نسبة الوفيات لدى الصغار، إليكم أهم الحوادث المنزلية وطرق تجنبها والإحتياطات اللازمة عند حدوثها.

الحوادث المنزلية في الكويت

الحروق

تسجل وحدات الإطفاء في الكويت العديد من الحرائق داخل البيوت التي تخلف خسائر بشرية ومادية كبيرة، وفي أغلب الحالات يعود سبب هذة الحرائق إلى التهاون ولامبالاة في مراقبة الأطفال وعدم الالتزام بالتعليمات والإحتياطات الأمنية.

ينصح دائمًا بعدم ترك الطفل لوحده في المطبخ، ومن المستحسن وضع حواجز لكل لا يصل الأطفال إلى النار الموقدة، مع عدم ترك الكبريت والولاعة في متناول الأولاد الصغار.

التسمم

الحوادث المنزلية في الكويت
الحوادث المنزلية في الكويت

تعد التسممات من الحوادث المنزلية في الكويت الأكثر شيوعًا وبالأخص عند الأطفال الصغار في مرحلة ما قبل المدرسة، ويحصل التسمم عند تناول الطفل لبعض المواد السامة ذات الإستعمال المنزلي مثل الأدوية، المبيدات الحشرية، مواد التنظيف، العطور ومستلزمات الزينة.

عند تعرض الطفل للتسمم ينبغي على الوالدين معرفة المادة المبتلعة وتقدير الكمية ونقل الطفل في أسرع وقت إلى قسم الطوارئ مع الحرص على عدم إعطاءه أي مشروب قبل استشارة الطبيب.

الجروح والكسور

يتعرض الأطفال الصغار إلى العديد من الحوادث المنزلية التي تسبب لهم في الخدوش، الجروح وحتى الكسور المتفاوتة الخطورة، وأغلب هذة الحالات تكون في سن المشي إلى غاية مرحلة متقدمة من عمر الطفل، حيث يكون كثير الحركة واللعب.

في حال تعرض طفلك للخدوش أو الجروح يمكنك تنظيفها بالماء النقي والصابون وتضميدها بالشاش المعقم، كما يمكن تطهيرها بالمطهرات والمضادات الحيوية بعد استشارة الطبيب.

اذا تعرض أحد أفراد العائلة إلى جرح نازف يجب ضغط مكان النزيف بكمادة معقمة أو شاش نظيف ونقله إلى أقرب قسم لطوارئ.

الغرق

يتميز مناخ الكويت بصيف حار وساخن لذلك تنتشر المسابح والحمامات في بيوت الكويتيين مما يجعلها خطر على الأطفال الصغار أو حتى كبار السن، اذ تحدث الكثير من حالات الغرق داخل البيوت.

لذلك من الضروري عدم ترك الطفل لوحده داخل الحمام أو في المسبح، مع مراعاة أن يكون  ارتفاع الماء غير عميق بحسب طول الطفل.

ابتلاع الأجسام الغريبة

يعد ابتلاع الأجسام الغريبة من أخطر الحوادث المنزلية في الكويت ، اذ يؤدي مرور الأجسام في المجرى التنفسي  إلى اختناق الطفل ثم موته إذ لم يتلقى الإسعافات الأولية لاستخراج الجسم وتحرير المجاري التنفسية.

تعد القطع النقدية والبطاريات والألعاب أهم الأجسام الغريبة التي يبتلعها الطفل، في بعض الأحيان يسهل مرور الجسم داخل الجهاز الهضمي وتلاحظه الأم في براز الطفل، لكن في حالات أخرى يعلق الجسم في الأعلى ويسد المجرى الهوائي أو في البلعوم مما يهدد صحة وسلامة الطفل.

يجب عدم ترك القطع الصلبة والصغيرة مثل النقود في متناول الأطفال، مع الحرص على اختيار ألعاب مناسبة لعمر الطفل.

الوقاية من الحوادث المنزلية في الكويت

تجتهد مختلف المنظمات في الكويت بالتوعية والتحسيس من مخاطر الحوادث المنزلية في البلد، اذ تنظم إدارة الدفاع المدني حملات دورية لتمكين الأولياء من الإحتياطات اللازمة لتجنب مثل هاته الحوادث وأفضل الإسعافات الأولية في حال حدوثها، خصوصًا أن أغلب الحوادث تكون نتيجة عدم مراقبة الأبناء والإهمال.

Shares

Leave a Comment

Shares